Purple Rose of Cairo

This is a space for free expression and to speak out against hypocrisy; It’s a space where we can speak of daily problems no matter how trivial; It’s a space for confronting our issues and discussing them honestly.

Sunday, October 04, 2009

طارق نور و حركة المصرى اللى على حق يقول للغلط لأ

فى رمضان تابعت على غير العادة قنوات التلفزيون المصرى (تلفزيون أنس الفقى) و جذب نظرى الكم الهائل لاعلانات الوزارات المختلفة فى اوقات الذروة و بما انى سبق و اشتغلت فى مجال الاعلانات قعدت احسب الملايين اللى الحكومة بتصرفها علشان تقنع المواطن المصرى الغلبان انه الضرايب لمصلحته و الاستثمار فى المول التجارى هيرجع عليه بفوائد كثير و ان الحفاظ على سلامة القطارات مسؤليته - المواطن المصرى كان السبب فى حريق قطار الصعيد طبعا و هو برضه المسئول عن سقوط مواطنة من مرحاض قطارو قتلها- و لفت نظرى كمان انه كتير من البرامج استضافت السادة الوزراء بغرض تلميعهم و اتاحة الفرصة ليهم انهم يدافعو عن سياستهم - بس طبعا فى منهم مايعرفوش حتى يتكلموا فيبقى دور المذيع او المذيعة تلقينهم- و لفت نظرى كمان استعانة التلفزيون المصرى بمذيعة جميلة الصورة جدا لكن لكنتها هجين من العاميات العربية المختلفة و التأثير الاوروبى و وعيها بالقضايا المصرية محدود جدا و فى برنامج تانى صحفية مصرية اربعينية كان اول ظهور ليها من سنتين بعد أن عملت فى الحملة الأعلامية للرئيس حسنى مبارك و هبطت علينا من خلال شاشة التلفزيون المصرى بمعلوماتها المغلوطة و اسئلتها المستفزة كمذيعة جريئة فى زمن الاعلام الحر .... كل الخيوط تشابكت لما عرفت ان الاعلانات و البرامج دى كلها من انتاج وكالة طارق نور للاعلان و بتذاع على قناته التلفزيونية اللى هلت علينا مع شهر رمضان الكريم و يشاركه فيها التلفزيون المصرى مقابل امتيازات كتيييييييييير اكرم عليه بيها المسئولين فى وزارة الاعلام المصرى و فى الأول مابقتش فاهمة ايش لم الشامى عالمغربى لحد ما ظهر طارق نور فى برنامج من برامجه ليصارحنا بانتمائه للحزب الوطنى و اقتناعه بان مصالحه بيخدمها الحزب و حكومته و انه فخور بذلك - الحقيقة انبهرت بعفويته و تصالحه مع حقائق علاقة السلطة الفاسدة و الرأسمالية الانتهازية و تصورت انه الموضوع حيعدى زى ما حاجات كتير بتعدى فى مصر المحروسة و منها مقتل كوافير فى عركة بين بلطجية طارق نور و الخرافى منذ سنوات - لكن لدهشتى طلع فى مصر مصريين على حق بيقولوا للغلط لأ
طلع فى مجموعة من الشباب واعيين لسرقات وكالة طارق نور الأبداعية فكونوا جروب على الفيسبوك لفضحها و الحقيقة جمعوا مادة غنية جدا و انضم ليهم عدد كبير من الأعضاء فرفع عليهم طارق نور قضية مش بغرض تكذيبهم و لكن بحجة استغلالهم لعلامته التجارية و نقلت مجموعة اخرى باسم مراقبون بعض تفاصيل السرقات التى قامت عليها اجرأ قناة تلفزيونية فى رمضان
و توالت الأحداث و نشرت جريدة اليوم السابع ثلاث مقالات عن العلاقة الحميمة بين مثلث الحكومة و الحزب و طارق نور و ده طبعا تخليص حق بين ملاك الجريدة و طارق نور لكن برضه بيضيف لمعلوماتنا و بينورنا و بيدفعنا لرفع شعار
المصرى اللى على حق يقول للغلط لأ

6 Comments:

  • At 11:11 AM, Anonymous Anonymous said…

    طارق نور يبيع امه علشان عشرة جنيه

     
  • At 11:35 AM, Anonymous Anonymous said…

    مكتشف سرقة بروموهات قناة طارق نور في أول حوار بعد إخلاء سبيله: حاولت أقول للغلط لأ

    http://dostor.org/ar/index.php?option=com_content&task=view&id=36309&Itemid=37

     
  • At 12:15 PM, Blogger Purple Rose of Cairo said…

    المعلومات الأهم فى تحليل المصاريف الحكومية على الدعية و الاعلان طبقا لبحث شركة ابسوس
    http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=230158&IssueID=1565

     
  • At 9:27 PM, Blogger آموزشی said…

    http://ramuzi.com/
    أهل بکم یا اصدقاء من العرب

     
  • At 9:28 PM, Blogger آموزشی said…

    http://ramuzi.com/
    أهل بکم یا اصدقاء من العرب

     
  • At 8:49 PM, Anonymous Anonymous said…

    مصر فى مهب الريح

    فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.

    1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
    2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
    3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
    4 – العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
    5 – ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
    6 – رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.

    لمزيد من التفاصيل أذهب إلى مقالات ثقافة الهزيمة بالرابط التالى
    www.ouregypt.us

     

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home